[ kafapress.ma ] :: قضية اللحوم الفاسدة ببوزنيقة أمام المحكمة الخميس
kafapress.com cookies
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.      قبول      التفاصيل
Hautأعلى الصفحة
الرئيسية
الجمعة 10 أبريل 2020 العدد : 3290


قضية اللحوم الفاسدة ببوزنيقة أمام المحكمة الخميس

C??EC?E    ?IE? ?I??C    FaceBook      
عبد الكبير المامون
مجتمع وحوداث
| 26 فبراير 2020 - 19:04

تنظر المحكمة الابتدائية بابن سليمان الخميس 27 فبراير الجاري خلال جلسة ثانية في قضية اللحوم الفاسدة ببوزنيقة والمتابع فيها جزار في حالة اعتقال ومالك مقهى في حالة سراح مؤقت، وذلك بعد تأجيل البث في القضية خلال جلسة الخميس 20 فبراير.
وكانت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، قد أمرت صبيحة الاثنين 17 فبراير الجاري بعد إعادة التقديم من طرف امن بونيقة امام ممثلها بمتابعة الجزار في حالة اعتقال من أجل تقديم مواد فاسدة تضر بصحة المواطنين، ومتابعة مالك المقهى في حالة سراح مؤقت مقابل كفالة مالية قدرها 15 الف درهم من أجل المشاركة وعدم التوفر على رخصة لبيع اللحوم الحمراء مع تحديد اول جلسة للمحاكمة وهي الجلسة التي تم تأجيلها.
كما أمرت النيابة العامة بالمحكمة ذاتها، بعد زوال الاحد 16 فبراير بتمديد فترة الوضع تحت تدابير الحراسة النظرية للجزار وتعميق البحث معه في انتظار إعادة التقديم صبيحة الاثنين 17 فبراير الجاري، مع استدعاء مالك المقهى والاستماع لتصريحاته.
وكانت لجنة مختلطة مكونة من مجموعة من المصالح، قد قامت صبيحة الجمعة 14 فبراير الجاري بتشميع المقهى ومحل الجزارة والشواء موضوع قضية اللحوم الفاسدة بمدينة بوزنيقة.
في الوقت الذي كنا قد  علمنا فيه من مصادر مقربة أن الجزار المعني بالأمر قد تم الاحتفاظ به ووضعه صبيحة الجمعة رهن تدابير الحراسة النظرية بمقر مفوضية الشرطة ببوزنيقة تزامنا مع عملية تشميع المقهى قبل تقديمه أمام النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان في حالة اعتقال بعد نهاية البحث، وذلك بعد مثوله أمام الشرطة بعد الاستدعاء الذي توصل به الخميس.  
وكانت السلطة المحلية بباشوية بوزنيقة قد قامت الأربعاء بتنفيذ القرار رقم 7/2020 الصادر عن رئاسة الجماعة الترابية بوزنيقة بتاريخ 12 فبراير الجاري بناءا على محضر المراقبة المنجز من طرف اللجنة المختلطة بتاريخ 11 فبراير 2020، وهو القرار القاضي بإغلاق مقهى يوجد بشارع الحسن الثاني حفاظا على سلامة وصحة المواطنين، إذ تم تبليغ القرار للمعني بالأمر مالك المقهى وللجهات المختصة.
القرار المذكور الذي توصلنا بنسخة منه لقي استحسانا وارتياحا من طرف المواطنين و اصحاب محلات الجزارة والشواء بالمدينة.
وكنا قد علمنا في "كفى بريس" أن رئيس الجماعة الترابية لبوزنيقة بإقليم ابن سليمان قد وقع صبيحة الاربعاء 12 فبراير الجاري قرار يقضي بإغلاق مقهى ومحل للجزارة والشواء بالمدينة، وتمت إحالة القرار على باشا  باشوية المدينة من أجل التنفيذ.
وكانت لجنة محلية مكونة من عدة مصالح من بينها مكتب حفظ الصحة بالجماعة الترابية بوزنيقة باقليم ابن سليمان و قائدي المقاطعتين الحضريتين 1 و 2 ومكتب السلامة الصحية والامن، قد ضبطت بعد زوال الثلاثاء 11 فبراير الجاري 210 كيلو من اللحوم الفاسدة والاحشاء معبأة بثلاجة وموجهة للاستهلاك بمحل للجزارة ومشواة تابع لمقهى معروفة وسط مدينة بوزنيقة و يستغلها أحد الأشخاص من ذوي السوابق عن طريق الكراء حسب تصريح مالك المقهى.
اللجنة التي كانت تقوم حسب مصادرنا في الموقع  بجولة مراقبة اعتيادية لمقاهي المدينة ومحلات الشواء بالشاطئ ووسط المدينة، قبل ان تقوم بضبط وحجز اللحوم الفاسدة وإعداد محضر في الموضوع تم تقديمه للنيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان لاتخاذ الإجراءات اللازمة ورئاسة الجماعة والسلطة المحلية.
هذا في الوقت الذي كان قد نفى فيه مالك المقهى في اتصال هاتفي بنا في الموقع الثلاثاء الماضي علمه بما يجري داخل المحل وحمل المسؤولية في ذلك للشخص الذي يستغله.




مواضيع ذات صلة


الاتصال بنا

© جميع الحقوق محفوظة 2011
جريدة إلكترونية مستقلة تصدر عن الشركة kafapresse - S.A.R.L
الإيداع القانوني طبقا لقانون الصحافة والنشر المؤرخ بتاريخ 10غشت 2016: عدد 1 - 017 ص ح
Patente : 25718014 - RC : 104901 - I.F : 3370680 - CNSS : 4111829 - ICE : 001799721000071